جاري تحميل ... محمد حدائدي

إعلان الرئيسية

اهم المواضيع

إعلان في أعلي التدوينة

 


أوضحت  تقارير بريطانية أن تطبيق واتساب الشهير شهد عزوفًا كبيرًا من قبل الملايين؛ بحيث إن الأرقام تشير إلى أن التطبيق الأمريكي خسر 32.5 مليون مستخدم خلال 3 أسابيع فقط.


حيث ويأتي هذا الفرار الجماعي من تطبيق واتساب بعد أن أعلنت الشركة عن إجبار المستخدمين على الكشف عن بيانتهم ومراجعة شروط الخدمة وطرح خصائص جديدة تنهي الخصوصية للمستخدمين.



وأشار  تقرير صحيفة "ذا غادرين" البريطانية، أن 32.5 مستخدمًا توجهوا لتطبيقات أخرى؛ حيث توجه نحو 7.5 ملايين مستخدم حول العالم إلى تطبيق "SIGNAL"؛ بينما 25 مليونًا اتجهوا نحو تليغرام؛ وذلك وفقًا لأرقام نشرتها لجنة الشؤون الداخلية في البرلمان البريطاني.

وقال أمير غودراتي، مدير متابعة السوق بشركة (App Annie): إن الاتجاه نحو تطبيقات المراسلة الأكثر مراعاة للخصوصية كان أمرًا سائدًا وطبيعيًّا؛ لكن الكارثة الحقيقة حدثت بعد ارتكبت شركة واتساب الخطأ الكبير بتغيير سياستها تجاه المستخدمين، وهو الأمر الذي تحاول الشركة تداركه دون جدوى؛ حيث إن مراكزها في أكثر التطبيقات تحميلاً بدأت تتراجع.

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال