جاري تحميل ... محمد حدائدي

إعلان الرئيسية

اهم المواضيع

إعلان في أعلي التدوينة


موقع تويتر  علّق  الحساب الرسمي لحزب "فوكس" اليميني الإسباني، إثر تغريدة اعتبرها الموقع مسيئة للمسلمين.


وشجب الحزب بحسب "روسيا اليوم"، تزايد أعداد المسلمين المقيمين في إقليم كتالونيا، واصفًا هذا التزايد بـ "الأسلمة الخطرة لإقليم كتالونيا".

حيث تابع فوكس في تغريدته، أن المسلمين يمثلون 0.2% من عدد السكان، لكنهم مسؤولون عن 93% من شكاوى الشرطة، ومعظمهم من المغرب العربي؛ ما يعني "جريمة مستوردة".

واشترط تويتر على الحزب، حذف التغريدة المهينة لإعادة تفعيل حسابه، موضحا أنه اعتبر المنشور يثير الخوف ضد مجموعة من الأشخاص بسبب أصلهم أو جنسيتهم، الأمر الذي لا مكان له في خدمته.


التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال