جاري تحميل ... محمد حدائدي

إعلان الرئيسية

اهم المواضيع

إعلان في أعلي التدوينة

 

شركة أبل تواجه دعوى قضائية جديدة، وهذه المرة بسبب انفجار هاتف iPhone X في جيب أحد المستخدمين، ووتقلاً عن موقعgizmochina.com.


حيث تعود حادثة الانفجار هذه إلى عام 2019، لكن المتضرر الأسترالي الذي يدعى روبرت دي روز قرر الآن مقاضاة الشركة بعد تجاهلهاالرد على استفساراته عن المشكلة.


وكان دي روز جالساً في مكتبه عندما شعر فجأة بألم في ساقه وسمع صوتاً صادراً من جيبه، حيث قال: «سمعت صوت انفجار خفيف تبعهأزيز ثم شعرت بألم شديد في ساقي اليمنى، لذلك نهضت على الفور وأدركت أنه ذلك سببه هاتفي».


وبعد أن أخرج الهاتف من جيبه، لاحظ أن هاتفه الذي مضى على تصنيعه عام واحد فقط كان مصدراً للدخان المتصاعد.


بحيث تسبب الهاتف المنفجر بجروح من الدرجة الثانية لساق المستخدم الذي قال إنه الرماد كان متناثراً في كل مكان من حوله وأن جلده قدتقشر.


وتواصل دي روز مع شركة أبل عدة مرات بخصوص هذه الإشكالية، لكنه لم يتلق أي رد على الإطلاق. ودفعه ذلك إلى رفع دعوى ضد أبلليطالبها بتعويض عن الضرر بالتعاون مع عدد من المحامين في أستراليا.


ويذكر أن المحامين أنفسهم يمثلون شخصاً آخر من مدينة ملبورن الأسترالية، حيث يدعي أن رسغه تعرض للحرق بسبب ساعة أبل التيارتفعت حرارتها.

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال