جاري تحميل ... محمد حدائدي

إعلان الرئيسية

اهم المواضيع

إعلان في أعلي التدوينة

 


أعلنت شركة سيسكو اليوم عن توفر ميزة الترجمة في الوقت الفعلي مع توسيع مكتبة اللغات بشكل كبير من 10 إلى أكثر من 100 لغة، بدءاًمن العربية وصولاً إلى اللغة الزولوية، وذلك انطلاقاً من إيمان سيسكو بأهمية إزالة حواجز اللغة باعتبارها خطوة أساسية لتمكين وجود فرقعمل هجينة وعالمية.

 

وفي إطار منصة Webex الجديدة كلياً، يمكن للشركات منح موظفيها تجارب تعاونية شاملة وسلسة، وهو أمر ضروري لدعم احتياجات القوىالعاملة المنتشرة عالمياً أكثر من أي وقت مضى.

 

ويمكن للمستخدمين إنشاء تجربة اجتماعات Webex مخصصة حسب احتياجاتهم عن طريق الاختيار الذاتي بسرعة وسهولة للغة التييختارونها من اللغات الأكثر استخداماً، مثل العربية والهولندية والفرنسية والألمانية واليابانية والكورية والماندرين والروسية والإسبانية، وكذلكمثل اللغات المترجمة مثل الدنماركية والهندية والماليزية والتركية والفيتنامية. وتوفر تجربة اللغة المخصصة مساراً عبر إحدى العقبات الرئيسيةفي ممارسة الأعمال العالمية وهي حاجز اللغة. وأصبح بإمكان المستخدمين الآن المشاركة بشكل كامل في الاجتماعات، والترجمة منالإنجليزية إلى أكثر من 100 لغة أخرى، وتمكين الفرق من التواصل بشكل أكثر فعالية مع بعضها، وفتح فرص جديدة للشركات لبناء قوةعاملة عالمية أكثر شمولاً.

 

أما الشركات فيمكنها الاستفادة من المواهب والتكلفة، حيث تتيح هذه الميزة للشركات التركيز على الحصول على أفضل المواهب بغض النظرعن المنطثة الجغرافية أو لغتهم الأم. وأشار تقرير حديث أصدرته Metrigy عن المساعد الافتراضي الذكي، أن ما يقرب من 24 ٪ منالمشاركين لديهم اجتماعات تشمل غير الناطقين باللغة الإنجليزية، وأكثر من نصفهم يستخدمون خدمات الجهات الخارجية لترجمةالاجتماعات إلى لغات أخرى (بمتوسط بتكلفة 172 دولاراً لكل اجتماع). ومن شأن دمج مساعد الاجتماعات الافتراضي الذكي مع إمكاناتالترجمة اللغوية أن يسهم في تقليل هذه التكلفة بشكل كبير أو حتى التخلص منها تماماً.

 

بدورها، قالت ريم أسعد، نائب الرئيس لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في شركة سيسكو: "تسهم الميزات الشاملة التي يوفرها نظامـWebex في خلق ساحة متكافئة للمستخدمين بغض النظر عن عوامل مثل اللغة أو الموقع الجغرافي. ويشكل تمكين الترجمة في الوقت الفعليخطوة أخرى نحو تحقيق أهدافنا في تمكين مستقبل شامل، وعنصر مهم لقيادة تجارب رقمية أفضل وأماكن عمل رقمية، وتضطلع تقنياتالذكاء الاصطناعي بدور أساسي في تحقيق التعاون السلس وتجارب العمل الذكية الهجينة وتجارب العملاء الذكية التي تتميز بها سيسكو".

 

وتتمتع Webex بتاريخ غني في مساعدة الموظفين على الابتكار والحفاظ على الإنتاجية أينما كانوا. ومنذ بداية الجائحة، استمرت Webex في مساعدة الشركات على الازدهار وشكلت أيضاً منصة متكاملة للحكومات لمواصلة القيادة عن بُعد، والأطباء للقاء المرضى بأمان، والمعلمينلتعليم الطلاب عن بٌعد. وفيما يبدو أن مستقبل العمل سيتضمن مزيجاً من التفاعلات في مكان العمل وعن بُعد، وهو ما يعرف ببيئة العملالهجينة، فإن سيسكو تعمل وفق رؤية واضحة حول تمكين التكنولوجيا لمساعدة العملاء على إستشراف هذا المستقبل اليوم وإنشاء عالم أكثرشمولاً للجميع، وذلك من خلال تمكين تجربة Webex التي تكون أفضل بـ 10 مرات من تجربة التعامل الشخصي مع جعل التفاعلاتالشخصية أفضل بـ10 مراقت في الوقت نفسه.

 


ستتوفر ميزة الترجمة الفورية الموسعة في Webex كمعاينة بداية من هذا الشهر وستكون قابلة للطلب ومتاحة بشكل عام في شهر مايو.

 

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال