جاري تحميل ... محمد حدائدي

احدث المواضيع

إعلان في أعلي التدوينة

الصفحة الرئيسية مختبر هواوي الصحي الجديد (HUAWEI Health Lab): إضافة تحوّلات بسيطة لكن علمية لدفع الابتكار في مجالات الرياضة والصحة

مختبر هواوي الصحي الجديد (HUAWEI Health Lab): إضافة تحوّلات بسيطة لكن علمية لدفع الابتكار في مجالات الرياضة والصحة

حجم الخط

 


المملكة العربية السعودية، الرياض17  ديسمبر :2020- أعلنت شركة هواوي عن إنشاء مختبرها الصحي الجديد HUAWEI Health Lab في مدينة شيان الصينية. سيستكشف باحثو ومهندسو ومطورو مختبر HUAWEI Health Lab معاً سبل ابتكار وتطبيق التقنيات الرياضية والصحية الجديدة من أجل توفير تجربة رياضة علمية وانسيابية ومريحة للمستهلكين حول العالم.


ويحتوي مختبر هواوي الجديد HUAWEI Health Lab على منطقة مخصصة لتجارب الأجهزة القابلة للارتداء ومنطقة مخصصة للابتكار في مجال الصحة الرياضية. وفي منطقة اختبار الأجهزة الذكية القابلة للارتداء، أعدّ المهندسون أكثر من عشرة اختبارات للموثوقية بالاستناد إلى معايير صارمة. وستخضع جميع أجهزة هواوي الذكية القابلة للارتداء لهذه الاختبارات الصارمة بشكل متكرر. وسيتم طرح المنتجات التي اجتازت الاختبار فقط في الأسواق لتقديم الخدمات للمستهلكين. مع أكثر من 20 جهازاً بحثياً احترافياً، يقوم الباحثون بمحاكاة سيناريوهات تمارين متعددة لجمع بيانات اللياقة البدنية والصحة وتحسين خوارزميات البيانات الصحية وبيانات اللياقة البدنية لدى هواوي باستمرار. وبذلك، يمكن لجميع المستهلكين مهما كانت حالتهم البدنية الحصول على بيانات دقيقة عن اللياقة البدنية والصحة عبر أجهزتنا القابلة للارتداء.


وفي هذه المناسبة، قال ريتشارد يو، الرئيس التنفيذي لمجموعة هواوي لأعمال المستهلكين: "رغم أنّ الأجهزة الذكية القابلة للارتداء هي أدوات صغيرة بحجمها لكنها تحمل أفكاراً كبيرة توجّه المستهلكين نحو تجربة تمارين رياضية علمية ودقيقة لحياة أكثر صحة. واليوم، تعد الأجهزة الذكية القابلة للارتداء من هواوي من الأكثر انتشاراً في السوق، واستجابةً لثقة المستهلكين وولائهم. تلتزم هواوي بالحفاظ على وتيرة الابتكار  وتعزيز قدرات البحث والتطوير والارتقاء بمستويات الاحترافية في مجال الرياضة وتكنولوجيا الصحة لنقدم للمستهلكين حول العالم أسلوب حياة صحيٍّ قائمٍ على الابتكار العلمي."


هواوي تكشف النقاب عن مختبرها الصحي الجديد HUAWEI Health Lab لتحسين الأداء الاحترافي

خلال عام 2020، أطلقت هواوي سبع أجهزة ذكية قابلة للارتداء في الأسواق. وحازت الساعات الذكية مثل HUAWEI WATCH GT 2 وHUAWEI WATCH GT 2 Pro وHUAWEI WATCH FIT على إشادة قوية من المستهلكين حول العالم لما تتميز به من مزايا احترافية في اللياقة البدنية والصحة وتجربة رائعة للمستخدم.

ووفقاً لتقرير أبحاث السوق الصادر عن مؤسسة الأبحاث والاستشارات الرائدة عالمياً "آي دي سي"، احتلت أجهزة المعصم القابلة للارتداء من هواوي المرتبة الأولى في الربع الثاني من عام 2020.

ولتزويد المستهلكين حول العالم بمنتجات ذكية أكثر تقدماً وتجربة لياقة بدنية وصحية لا تضاهى، أمضى فريق البحث والتطوير المختص بالأجهزة الذكية القابلة للارتداء وأجهزة اللياقة البدنية والصحة تسعة أشهر لدمج موارد البحث والتطوير المتوفرة حالياً وتقديم أجهزة بحث احترافية جديدة. وبعد تغيير الموقع والتخطيط، قام الفريق ببناء مختبر هواوي الصحي الجديد كلياً HUAWEI Health Lab لتعزيز قدرات الابتكار.


إنشاء خوارزميات دقيقة وتجارب تمارين علمية بسيطة بالاعتماد على اختبارات معقدة في البحث والتطوير 

تكمن أسرار ولادة هذه الميزات العلمية في مختبر هواوي الصحي الجديدHUAWEI Health Lab حيث يعمل أكثر من 40 باحثاً ومطوراً معاً ويتعاونون في المختبر لتحقيق شغفهم بخلق أسلوب حياة نشط وصحي بالاستناد إلى مجموعة واسعة من معدات البحث المتخصصة وطرق البحث المبتكرة. ووراء تجربة الصحة واللياقة البدنية الانسيابية والرائعة التي تقدمها منتجات هواوي القابلة للارتداء، توجد دائماً عملية بحث وتطوير معقدة يحتضنها مختبر هواوي الصحي HUAWEI Health Lab.

خلال مرحلة تطوير "وضع ميدان قيادة الجولف" في ساعةHUAWEI WATCH GT 2 Pro ، لعب جهاز محاكاة الغولف الداخلي دوراً مهماً للغاية. فبعد 20,000 ضربة للكرة، جمعت هواوي أكثر من 2,500 مجموعة من البيانات الاحترافية استخدمها مهندسو الخوارزميات لضبط الخوارزميات وضمان توفير هذه الميزة لأفضل تجربة ممكنة للمستهلكين.



وللحصول على البيانات الصحية مثل أقصى درجة امتصاص للأكسجين ووضعية الجري ومعدل ضربات القلب والسعرات الحرارية التي يتم حرقها عند الجري، صمم الباحثون في مختبر هواوي الصحي HUAWEI Health Lab نظاماً أساسياً لجمع بيانات الجري بالاعتماد على جهاز مشي مع خاصية استشعار ضغط القدم وقناع لقياس حالة القلب والأيض وحزام لمعدل ضربات القلب ونظام استشعار الإيماءات البصرية وجهاز مشي احترافي.


في العام 2020 وحده، جمع الباحثون بيانات لنحو 10,900 ساعة جري ومسافة جري 105,000 كيلومتر. ويتم التحقق من هذه البيانات وتحسينها باستمرار باستخدام خوارزميات البيانات لاستحضار الحالة المادية الفعلية للأشخاص عند قيامهم بالجري  ليتم تطبيقها في نهاية الأمر على منتجات هواوي القابلة للارتداء.


مجموعة بحثية متعددة التخصصات تعمل باستمرار على تطوير تجربة هواوي الرياضية الذكية

من جانبه، قال ريكو تشانغ، رئيس خط الأجهزة الذكية القابلة للارتداء ومنتجات الصحة في مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين: "في مختبر هواوي الصحيHUAWEI Health Lab ، لا تعتبر معدات البحث العنصر المهم الوحيد ولكننا أيضاً نعتمد على الباحثين المتمرسين وحلولهم المبتكرة. يعمل في مختبر هواوي الجديد عدد من الباحثين والمطورين الذين يمتلكون قاعدة واسعة ومتنوعة من الخلفيات المهنية تغطي العديد من المجالات في العلوم الرياضية والإنسانية. ويضم فريق المختبر متخصصين في الرياضة وعلم وظائف الأعضاء والتدريب وتعليم اللياقة البدنية وإعادة التأهيل الرياضي والطب وهندسة البرمجيات وهندسة الخوارزميات وهندسة العلوم الحيوية وأجهزة المواد والتصميم الإنشائي وهندسة الاختبارات. وتعاونت هذه المجموعة المتعددة التخصصات من الباحثين والمطورين لدمج وتبادل الخبرات والمعارف وإنشاء منهجية بحثية جديدة ومبتكرة وتحويل هذا المختبر إلى ورشة عمل مبتكرة تهدف إلى خلق أسلوب حياة صحي وتمكين الساعات الذكية من تقديم أداء المدرب الشخصي عبر معصم المستخدم لمساعدته على ممارسة الرياضة بشكل علمي ومدروس والاستمتاع بحياة أكثر صحة ".

وخُصّص الطابق الأول في مختبر هواوي الصحي HUAWEI Health Lab لاختبارات الموثوقية. ويستند مهندسو اختبارات المنتجات لدى هواوي إلى المعايير الوطنية والدولية في استخدام المعدات الميكانيكية والبرمجيات لمحاكاة سيناريوهات 


الاستخدام في الحالات الصعبة والقاسية وإجراء اختبارات المتانة على الأجهزة والبرامج الخاصة بمنتجات هواوي القابلة للارتداء.


وتوجد المئات من اختبارات الموثوقية التي صممها فريق المنتجات، وينتمي ربع عناصر الاختبار إلى اختبارات المتانة في الحالات القصوى. بالنسبة للساعات والأساور الذكية من هواوي والتي تخضع للاختبارات، فهي بلا شك رحلة شاقة ففي حال فشل الاختبار، سيتم تفكيكها لتحليلها وإرسالها إلى المصنع لتدميرها والتخلص منها.




وأضاف ريكو تشانغ: "في المستقبل، ستواصل هواوي تكثيف الاستثمارات في مجال الرياضة والصحة، فضلاً عن بناء مختبر إضافي للصحة الرياضية قرب بحيرة سونغشان في دونغقوان والذي سيتعاون بشكل وثيق مع أكثر من عشرة من معاهد العلوم العالمية التابعة لهواوي لمشاركة موارد البحث والتطوير بغية بناء منظومة مفتوحة مبتكرة ورائدة على مستوى الصناعة للصحة الرياضية. ونسعى أيضاً إلى تزويد المستهلكين بمنتجات احترافية ودقيقة وسهلة الاستخدام لتجربة صحة ولياقة بدنية لا تضاهى."

مع التوسع السريع في مرافق البحث والتطوير في المجال الرياضي لدى هواوي لمواكبة محفظة العلامة التجارية المتنامية من الأجهزة القابلة للارتداء والتي تلبي مختلف احتياجات المستهلكين، يبدو المستقبل واعداً ومشرقاً بالنسبة لخط الأجهزة الذكية القابلة للارتداء ومنتجات الصحة من هواوي. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة https://consumer.huawei.com  .


-النهاية 


التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
مواضيع قد تهمك × +
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال