جاري تحميل ... محمد حدائدي

إعلان الرئيسية

اهم المواضيع

إعلان في أعلي التدوينة

 


شركات الاتصالات المحلية  في ميانمار بدأت بحظر منصة فيسبوك بشكل مؤقت حتى منتصف ليل السابع من فبراير بناءً على أمر من الحكومة العسكرية في البلاد، بعد أيام من استيلاء الجيش على السلطة في الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا في انقلاب عسكري.


حيث تشير التقارير إلى أنه لا يمكن للأشخاص الوصول إلى فيسبوك ومسنجر وإنستغرام وواتساب من خلال MPT، أكبر مشغل اتصالات في ميانمار – والذي يصادف أنه مملوك جزئيًا للدولة.


وتدعي الحكومة أن المنصة الإجتماعية تساهم في عدم الاستقرار في البلاد، ومن بين أكثر من 50 مليون شخص يعيشون في ميانمار، هناك نحو 27 مليون مستخدم للفيسبوك.


وكما تشير مجموعة Access Now، فإن هؤلاء الأشخاص يعتمدون على المنصة لمشاركة المعلومات وتنظيمها.


ومن المقرر أن يستمر الحظر حتى منتصف ليل السابع من شهر فبراير، وقال متحدث باسم فيسبوك: نحن ندرك أن الوصول إلى فيسبوك معطل حاليًا لبعض الأشخاص.


وأضاف: نحث السلطات على استعادة الاتصال حتى يتمكن الأشخاص في ميانمار من التواصل مع عائلاتهم وأصدقائهم والوصول إلى المعلومات المهمة.

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال