جاري تحميل ... محمد حدائدي

إعلان الرئيسية

اهم المواضيع

إعلان في أعلي التدوينة

 


أوضح  تقرير حديث أن واحدا من كل اثنين من البالغين الهنود (59 فى المائة) تعرض لجرائم الإنترنت فى الأشهر الـ 12 الماضية، حيث يعتقدسبعة من كل عشرة بالغين هنود (من بين الذين شملهم الاستطلاع) أن العمل عن بُعد جعل من السهل على المتسللين ومجرمى الإنترنتالاستفادة منها.


وبحسب ما ذكره  موقع GSM الهندى، فقد تعرض أكثر من 27 مليون من البالغين الهنود لسرقة الهوية فى الأشهر الـ 12 الماضية، واعترف52% من البالغين الهنود بأنهم لا يعرفون كيفية حماية أنفسهم من الجرائم الإلكترونية، وفقًا لتقرير نورتون سايبر إنسايتس لعام 2021،الصادر عن NortonLifeLock.


وبينما يتخذ العديد من المستهلكين الهنود (90%) خطوات استباقية لحماية بياناتهم، لا يزال اثنان من كل خمسة يشعرون أنه من المستحيلحماية خصوصيتهم (42%) "فى هذا العصر أو يقولون إنهم لا يعرفون كيفية القيام بذلك "، وأضاف أحد القائمين على الدراسة: "لذلك، منالضرورى أن يسعى المستهلكون للحصول على مشورة الخبراء واتخاذ تدابير فعالة لحماية خصوصيتهم على الإنترنت".


بحيث يعد التقرير، الذى تم إجراؤه عبر الإنترنت بالشراكة مع The Harris Poll، شمل أكثر من 10000 بالغ فى 10 دول بما فى ذلك 1000 بالغ فى الهند، وقال حوالى ثلثى (66%) من البالغين الهنود إنهم قلقون أكثر من أى وقت مضى من الوقوع ضحية لجرائم إلكترونية.

وبينما لجأ 52% إلى أصدقائهم للحصول على المساعدة، اتصل 47% بالشركة التى تم اختراق الحساب منها للمساعدة فى حل المشكلة،وقال التقرير "بالمثل، أفاد 63% من البالغين الهنود بأنهم يشعرون بأنهم أكثر عرضة للجرائم الإلكترونية مما كانوا عليه قبل أن يبدأ جائحةكوفيد - 19".


وأفادت  أن معظم البالغين الهنود قلقون بشأن خصوصية البيانات (75%) ويريدون فعل المزيد لحمايتها (77%)، فيما تعرض أكثر من اثنينمن كل خمسة مستهلكين هنود (45%) لسرقة الهوية، مع تأثر 14% فى العام الماضى وحده (ارتفاعًا من 10% فى عام 2019)، مما يعنىأن أكثر من 27 مليون بالغ هندى تعرضوا لسرقة الهوية فى الـ 12 الماضية الشهور.

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال